هل الزنجبيل يحرق الدهون؟


تشير العديد من الدلائل أن الزنجبيل يمتلك خصائص قد تساعد على إنقاص الوزن والتحسين من المؤشرات الصحية التي غالباً ما ترافق الوزن الزائد مثل ارتفاع مستوى السكر والدهون في الدم والزيادة من مقاومة الجسم للأنسولين. وفي هذا السياق أشارت دراسة منهجية شملت 473 شخصاً من الأفراد البدناء إلى فعالية ملحوظة للزنجبيل فيما يخص:

  • إنقاص الوزن.
  • تنحيف محيط الخصر بالنسبة للحوض.
  • خفض معدل السكر في حالة الصيام.
  • زيادة مستوى الكوليسترول النافع.

 

من الدراسات التي تم تحليلها، نذكر دراسة أجريت على 80 سيدة من البدناء (أعمارهن بين 18 – 45)، حيث أدّى تناول 2 غرام من مسحوق الزنجبيل على هيئة كبسولات، على مدار 12 أسبوعًا إلى انخفاض ملحوظ في وزن الجسم، ومحيط الخصر، ومؤشر كتلة الجسم، وكان له مفعول في سدّ الشهية.

 

ناقشت دراسة منهجية شملت تجارب مخبرية وسريرية فوائد الزنجبيل في التخسيس. وقد أشار الباحثون أن هذا التأثير قد يكون ناتجاً عن خصائص الزنجبيل التالية:

  • يولّد الحرارة في الجسم.
  • يزيد من تكسير الدهون.
  • يمنع تصنيع الدهون.
  • يمنع امتصاص الدهون.
  • يتحكم في الشهية.

 

للمزيد اقرأ عن فوائد الزنجبيل المثبتة علميًا