الأغذية والمكملات الغذائية

كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

’’السمنة.. مرض العصر!‘‘ تعد السمنة أحد أوجه سوء التغذية التي زاد انتشارها في الآونة الأخيرة بين جميع الفئات والأعمار. لا تقتصر أضرار السمنة على الشكل الجمالي فقط، بل هي أيضًا واحدة من أخطر مسببات الأمراض في عصرنا الحالي؛ لما لها من أثر سلبي على صحة الفرد، وأدرجت مؤخرًا على أنها مرض له مخاطر ومضاعفات صحية كبيرة قد تصل إلى الوفاة.

كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

ورغم معرفة خطورتها على الصحة إلا إن علاج حالات السمنة محدود جدًا، ويعتمد بشكل كبير على تغيير نمط الحياة، لكن هناك من يفقدون وزنهم ببطء أو لديهم معدل حرق الدهون بطيء جدًا؛ ويتناولون بعض المكملات التي قد تساعد على زيادة معدل حرق الدهون أو تعطي إحساس بالشبع ومن ثم تقليل كميات الطعام التي يتناولها الفرد.

 

ومن هذه المكملات كو إنزيم كيو 10 للتخسيس وفقدان الوزن فهلم بنا -عزيزي القارئ- نتعرف معًا على ما هي  السمنة؟ وأضرارها؟ وما هذا الإنزيم ومكملاته؟ وهل حقًا يساعد على علاج السمنة وفقدان الوزن أم لا؟!

قائمة المحتوى

ما هي السمنة؟

عرَّفت منظمة الصحة العالمية السمنة أو زيادة الوزن المفرط على أنهما مرض مزمن ينتج عنه تراكم مفرط وغير طبيعي للدهون بالجسم؛ مما يمثل خطرًا كبيرًا على الصحة ويؤثر عليها تأثيرًا سلبيًا.

 

ويُشخص البالغين بالسمنة عندما يبلغ مؤشر كتلة الجسم ’’BMI‘‘(هو صيغة حسابية تعد مقياسًا للعلاقة بين الوزن والطول، وهدفه تصنيف أوزان الأشخاص من النحافة إلى البدانة وتحديد مدى تمتع الفرد بوزن مثالي) لديهم 30 فأكثر.

 

هناك 3 درجات من السمنة في الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 20 عامًا:

 

  • الدرجة الأولى أو السمنة الخفيفة: يتراوح مؤشر كتلة الجسم فيها من 30 إلى 35.
  • الدرجة الثانية أو السمنة المتوسطة: يتراوح مؤشر كتلة الجسم من 35 إلى 40.
  • الدرجة الثالثة والتي تعرف بالسمنة المفرطة أو الشديدة أو المرضية: يعادل مؤشر كتلة الجسم 40 فأكثر.

 

بينما يمكن تشخيص الأطفال الأكبر من عامين أو المراهقين بالسمنة عندما يعادل مؤشر كتلة الجسم لديهم نحو 95% فأكبر.

 



وتشير الدراسات إلى أن الأطفال والمراهقين الذين يعانون من الوزن الزائد يكونوا أكثر عرضة إلى الإصابة بالسمنة عند تقدمهم بالعمر.

 

تشير الأبحاث إلى تزايد أعداد المصابين بالسمنة خلال العقديين الماضيين في جميع أنحاء العالم، وأن النساء أكثر عرضة للإصابة بزيادة الوزن المفرط من الرجال. 

أسباب حدوث السمنة

يعتقد الباحثون أن سبب انتشار السمنة في العصر الحالي يرجع إلى التغيرات السلوكية والبيئية التي نتجت عن التقدم التكنولوجي الذي يشهده هذا العصر.

 

تشمل أهم العوامل التي تزيد خطر الإصابة بالسمنة ما يلي:

 

  1. وجود تاريخ عائلي للإصابة بالسمنة؛ فالعامل الوراثي يلعب دورًا كبيرًا في الإصابة بهذا المرض؛ وذلك بسبب وجود بعض الجينات التي لها تأثير محتمل على تكوين دهون الجسم، والتوزيع التشريحي للدهون، وكمية الطعام التي يتناولها الفرد ومعدل حرق الدهون.
  1. نمط الحياة غير الصحي وقلة النشاط البدني.
  2. بعض العوامل البيئية.
  3. سوء التغذية في المرحلة الجنينية تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بها.
  4. بعض مشكلات الصحة العقلية مثل الاكتئاب.
  5. بعض الأدوية مثل كبسولات منع الحمل.

 

وهناك بعض الأسباب التي تسبب السمنة مثل:

 

  • الحمل.
  • عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  • العامل الوراثي.
  • متلازمة تكيس المبايض.
  • متلازمة كوشينغ.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • هشاشة العظام.

ما هي أضرار السمنة؟

عادة ما يصاحب السمنة تغيرات فسيولوجية كبيرة وتختلف تلك التغيرات باختلاف توزيع الدهون، ويصاحب السمنة المعممة حدوث مضاعفات وتغييرات في:

 

  • الحجم الكلي للدم.
  • وظائف القلب ومشكلات به (مثل: قصور القلب الاحتقاني وتضخم البطين).
  • الأوعية الدموية.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي.

 

بينما يرتبط تراكم الدهون في الجزء العلوي من الجسم بحدوث:

 

  • مشكلات في الجهاز التنفسي.
  • اضطرابات التنفس وتوقف التنفس في أثناء النوم (الذي يزيد خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب والسكتة الدماغية).
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع مستوى الأنسولين في الدم.
  • داء السكري من النوع الثاني.
  • فرط دهون الدم.
  • زيادة مقاومة الأنسولين.

 

قد ينتج عن السمنة مضاعفات أخرى خطيرة جدًا مثل:

 

  • بعض أنواع السرطانات مثل سرطان القولون والثدي وبطانة الرحم.
  • أمراض المرارة.
  • تراكم الدهون على الكبد.
  • التهاب المفاصل.
  • العقم.
  • تصلب الشرايين.

ما هو علاج السمنة؟

بعد التعرف على ما هي أضرار السمنة؟ يكون التعرف على ما هو علاج السمنة؟ أمرًا غاية في الأهمية. عادة ما يعتمد العلاج على تغيير نمط الحياة والسلوك المتبع، ولكن قد يحتاج الأمر في بعض الأحيان إلى بعض الأدوية وجراحة إنقاص الوزن.



يشمل تغيير نمط الحياة:

 

  1. اتباع نظام غذائي صحي.
  2. أداء التمارين الرياضية.
  3. الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  4. تجنب المحفزات غير الصحية.

 

هذا بالإضافة إلى بعض الأدوية مثل كو إنزيم كيو 10 للتخسيس وفقدان الوزن. لكن هل هو مفيد أم لا؟!

هل كو إنزيم كيو 10 مفيد للتخسيس؟

قبل الإجابة على سؤال هل كو إنزيم كيو 10 مفيد للتخسيس أم لا؟ يجب أن تعرف أن كو إنزيم كيو 10 مركب يصنعه الجسم ويخزنه في ميتوكوندريا الخلايا؛ لإنتاج الطاقة وحماية الجسم من الأكسدة والبكتيريا والفيروسات المسببة للأمراض.

كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

ادعاء علمي

يساعد مكمل كو إنزيم كيو 10 على إنقاص الوزن

الدليل العلمي

ضعيف

درجة التأثير

طفيف / محتمل
  • تشير الأبحاث الحديثة إلى أن المكملات الدوائية للشكل المختزل لكو إنزيم كيو 10 تمنع الإجهاد التأكسدي وتبطئ عملية الشيخوخة، وتمنع تمايز الخلايا الشحمية وتمنع زيادة الوزن وتنظم عملية التمثيل الغذائي للدهون.
  • أيضًا تشير الأدلة إلى أن استخدام مكملات كو إنزيم كيو 10 للتخسيس قد يكون مفيدًا في علاج اضطرابات التمثيل الغذائي المرتبط بالسمنة، وقد يمنع حدوث مرض السكري من النوع الثاني المرتبط بحدوث السمنة.
  • أوضحت الدراسات أيضًا أن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على كو إنزيم كيو 10 للتخسيس؛ يقلل من محتوى الأنسجة الدهنية البيضاء ويحسن من وظيفة الأنسجة الدهنية البنية.
  • ولابد من اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بجانب تناول كو إنزيم كيو 10 للتخسيس للحصول على نتائج مرضية.

طريقة استعمال كو إنزيم كيو 10 للتنحيف

طريقة استعمال كو إنزيم كيو 10 للتنحيف

يوجد كو إنزيم كيو 10 في بعض الأطعمة ويوجد أيضًا على هيئة مكملات غذائية، وطريقة استعمال كو إنزيم كيو 10 للتنحيف هي تناوله في أثناء تناول الطعام؛ لأنه يصعب ذوبانه في المعدة ويلزم وصوله إلى الأمعاء لسهولة امتصاصه.

 

لا توجد جرعة مثالية ثابتة من كو إنزيم كيو 10 للتخسيس، ولقد استخدمت الدراسات جرعات متفاوتة من هذا الإنزيم (تتراوح من 50 إلى 1200 ملليجرام في البالغين) وأحيانًا انقسمت إلى عدة جرعات على مدار اليوم.

 

لكن الجرعة اليومية النموذجية تتراوح من 90 إلى 200 ملليجرام، ويجب أن تعرف أن المكملات الغذائية وفوائدها تختلف باختلاف العلامة التجارية لذا يجب استشارة الطبيب اولًا.

نصائح عافية لوزن صحي ومثالي

  • تناول وجبات خفيفة وصحية على مدار اليوم.
  • حاول أن يكون استهلاكك للسعرات الحرارية على قدر حرقك لها.
  • حافظ على ممارسة التمارين الرياضية.
  • الجأ إلى اختصاصي تغذية في حالة شعورك بزيادة الوزن أو انخفاضه.

الخلاصة: كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

الخلاصة: كو إنزيم كيو 10 للتخسيس

في الختام يجب أن تعلم أن استخدام مكملات كو إنزيم كيو 10 للتخسيس يبشر بنتائج واعدة لعلاج السمنة، إلا إنه حاله كحال باقي المكملات قد يكون له بعض الآثار الجانبية، وقد يمثل خطورة على بعض الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات المرضية، مثل، مشكلات الكبد والكلى، وقد يتداخل مع بعض الأدوية.

 

لذا فإنه من الأفضل محاولة الحفاظ على وزن مثالي، وأعلم أن الأمر يحتاج إلى الصبر لأنه ليس بالأمر السهل، ولكن يمكن تحقيقه بتناول الأكل الصحي المتوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وعند الحاجة لتناول مكملات غذائية للتخسيس عليك باستشارة أخصائي التغذية العلاجية لتحصل على النتيجة المرجوة دون أي أذى جسدي ونفسي.

تنبيه  

إن  محتوى هذا المقال قد صيغ لأغراض تعليمية وإعلامية فقط. لا تشجع عافية ومحرريها القراء الأعزاء على استخدام المكملات الغذائية إلا بعد استشارة طبيب أو أخصائي رعاية صحية مؤهل.

  1. Defining Adult Overweight & Obesity. Available from: https://www.cdc.gov/obesity/adult/defining.html
  2. About Child & Teen BMI. Available from: https://www.cdc.gov/healthyweight/assessing/bmi/childrens_bmi/about_childrens_bmi.html
  3. Obesity. Available from: https://www.nhsinform.scot/illnesses-and-conditions/nutritional/obesity
  4. Kopelman PG. Obesity as a medical problem. Nature. 2000;404(6778):635–43.
  5. Weight H. About Adult BMI. 2017.
  6. Cole TJ, Bellizzi MC, Flegal KM, Dietz WH. Establishing a standard definition for child overweight and obesity worldwide: international survey. Bmj. 2000;320(7244):1240.
  7. Zolotarjova J, Ten Velde G, Vreugdenhil ACE. Effects of multidisciplinary interventions on weight loss and health outcomes in children and adolescents with morbid obesity. Obes Rev. 2018;19(7):931–46.
  8. Arnold M, Pandeya N, Byrnes G, Renehan AG, Stevens GA, Ezzati M, et al. Global burden of cancer attributable to high body-mass index in 2012: a population-based study. Lancet Oncol. 2015;16(1):36–46.
  9. Garrido-Maraver J, Cordero MD, Oropesa-Ávila M, Vega AF, De La Mata M, Pavón AD, et al. Coenzyme q10 therapy. Mol Syndromol. 2014;5(3–4):187–97.
  10. Galluzzi L, Kepp O, Trojel-Hansen C, Kroemer G. Mitochondrial control of cellular life, stress, and death. Circ Res. 2012;111(9):1198–207.
  11. Xu Z, Huo J, Ding X, Yang M, Li L, Dai J, et al. Coenzyme Q10 improves lipid metabolism and ameliorates obesity by regulating CaMKII-mediated PDE4 inhibition. Sci Rep. 2017;7(1):1–12.
  12.  



التعليقات


اترك تعليقاً