الأغذية والمكملات الغذائية

فوائد فيتامين د

إن فيتامين د يسمى فيتامينًا وهو ليس كذلك، فهو يندرج ضمن قائمة المركبات الكيميائية العضوية المفيدة للجسم أو إلى الهرمونات المنظمة للوظائف الحيوية بالجسم.

فوائد فيتامين د

تم اكتشاف فيتامين د في بدايات القرن العشرين حوالي عام 1920 في محاولات طبية لاكتشاف مادة غذائية غيابها يسبب أحد أشكال تلين العظام في مرحلة الطفولة وهو الكساح.

 

وتم ربط قلة التعرض لأشعة الشمس ونقص فيتامين د بالكساح، وبدأ وقتها العلاج وشفاء الكساح بضوء الشمس.

 

واهتم العلم الحديث بفيتامين د، وأصبح مكون رئيسي يدخل في صناعة المواد الغذائية الأساسية وخاصة الحليب وغيره من المنتجات، ويُعزى ذلك إلى دوره الفعال في وقاية الجسم من أمراض المناعة الذاتية والسرطان وغيرها، كما أن نقص فيتامين د في الجسم يصاحبه مشاكل صحية خطيرة، وحرصًا منا على الصحة العامة، فوجب طرح هذا المقال لنتعرف عن فيتامين د وفوائده وأهميته للجسم.

قائمة المحتوى

فوائد فيتامين د للجسم

فوائد فيتامين د

ادعاء علمي

فيتامين د يُعزز مناعة الجسم

الدليل العلمي

قوي

درجة التأثير

عالي
  • أشارت إحدى الدراسات أن نقص فيتامين د يُضعف مناعة الجسم ويؤدي إلى تعرض الجسم للإصابة بالبكتيريا وغيرها من الميكروبات.
  • وتناولت دراسة أخرى تأثير فيتامين د على الوظيفة المناعية وأنه يلعب دورًا وقائيًا في حماية الجسم من خطر الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.
  • وأظهرت دراسة أخرى تأثير جرعة فموية واحدة 2.5 مجم من فيتامين د على تحفيز مناعة الجسم ومنع إعادة تنشيط عدوى السل الكامنة في الجسم.
  • والدراسات عن فوائد فيتامين د للجهاز المناعي عديدة وأثبتت تأثيرات فيتامين د القوية في تعزيز مناعة الجسم وحمايته من خطر الإصابة بالأمراض المختلفة.

ادعاء علمي

فيتامين د عامل وقائي من الإصابة بالأمراض المزمنة

الدليل العلمي

قوي

درجة التأثير

طفيف / محتمل
  • السرطان: أفادت الدراسات بأن فيتامين د يحمي من خطر الإصابة بسرطان القولون، وسرطان الثدي، وسرطان المبيض، وسرطان البروستاتا، وسرطان الجلد، وسرطان الرئة، وسرطان الكلى وغيرها.
  • وأشارت إلى أن فيتامين د أحد الهرمونات القوية التي تنظم نمو الخلايا وتحفز على تمايزها ونموها الطبيعي ومنع تكاثرها وتكون الأورام.
  • وأوضحت الدراسات العلاقة الوقائية بين تناول فيتامين د وانخفاض خطر الإصابة بالسرطان، ووجد أن فيتامين د يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي والقولون والمستقيم بنسبة 50%
  • داء السكري: أظهرت دراسة - أجريت على مجموعة كبيرة من النساء ليس لديهن تاريخ للإصابة بمرض السكري - أن تناول كمية يومية مجمعة تزيد عن 1200 مجم من الكالسيوم وأكثر من 800 وحدة دولية من فيتامين (د) كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بنسبة 33٪ مقارنة بالتناول اليومي بجرعات أقل من 600 مجم من الكالسيوم وأقل من 400 وحدة دولية من فيتامين د
  • التهاب المفاصل الروماتويدي: أشارت الدراسات إلى وجود ارتباط عكسي بين تناول كميات أكبر من فيتامين د وخطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي، وأظهر تناول مكملات فيتامين (د) تأثيرًا أقوى في تطور التهاب المفاصل الروماتويدي مقارنة بفيتامين (د) الغذائي. وهناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد تأثير فيتامين د في الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي.

ادعاء علمي

فيتامين د مفيد لحالات هشاشة العظام

الدليل العلمي

قوي

درجة التأثير

عالي
  • من خلال الدراسات تم إثبات الصلة بين نقص فيتامين د وهشاشة العظام وخاصة عند كبار السن، فنقص فيتامين د يقلل من امتصاص الكالسيوم المعوي، وبالتالي ضعف توازن الكالسيوم في العظام، وانخفاض كثافة وتمعدن العظام، مما يزيد من احتمالية التعرض للكسور، ومن نتائج بعض الدراسات ما يلي:

     

    • تناول 700 – 800 وحدة دولية يوميًا عن طريق الفم من مكملات فيتامين د يقلل من خطر الإصابة بكسر الورك والكسور الغير فقارية الأخرى.
    • تناول 1200 مجم كالسيوم و800 وحدة دولية فيتامين د يوميًا يقلل من خطر الإصابة بكسور الورك والكسور الأخرى غير الفقرية بين النساء المسنات.
    • تناول 800 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د قلل من خطر السقوط بنسبة 72% مقارنة بجرعات فيتامين د الأقل وبمجموعة دواء التحكم، وذلك في إحدى التجارب التي أُجريت على مجموعة من كبار السن في دار رعاية المسنين .
    • جرعة فيتامين د 400 وحدة دولية فمويًا ليست كافية للوقاية من كسور العظام.
  • ويلعب فيتامين د دورًا هامًا في حالات ضعف العضلات وقد ثبت من خلال الدراسات أن أنسجة العضلات الهيكلية تحتوي على مستقبلات فيتامين د وقد تتطلب فيتامين د لتحقيق أقصى قدر من وظائفها الفسيولوجية، ونقص فيتامين د قد يتسبب في ضعف العضلات وبالتالي زيادة خطر السقوط والإصابة بالكسور وخاصة كسور الورك، وذكرت نتائج الدراسات وجود علاقة طردية بين زيادة مستويات فيتامين د وتحسن أداء العضلات.

ادعاء علمي

نقص فيتامين د مرتبط بمرض التصلب العصبي المتعدد

الدليل العلمي

ضعيف

درجة التأثير

طفيف / محتمل
  • تناولت إحدى الدراسات العلاقة بين نقص مستوى فيتامين د بالجسم ومرض التصلب العصبي المتعدد ( مرض مناعي ذاتي يهاجم فيه جهاز المناعة مادة المايلين وهي المادة الأساسية التي تعمل كعازل للأعصاب وتساعد في نقل الإشارات العصبية).
  • وأفادت دراسة أخرى بأن تناول 1000 وحدة دولية من فيتامين د مع 800 مجم كالسيوم يوميًا مفيدًا لمرضى التصلب العصبي المتعدد.
  • وثبت أيضًا في إحدى الدراسات أن لفيتامين د آثارًا وقائية من مرض التصلب العصبي المتعدد، وكشفت إحدى الدراسات أن النساء اللواتي يستخدمن فيتامين د التكميلي (> 400 وحدة دولية / يوم) كان لديهن خطر أقل بنسبة 40٪ للإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد من النساء اللواتي لم يستخدمن فيتامين د.
  • وعلى الرغم من وجود علاقة بين نقص فيتامين د ومرض التصلب العصبي المتعدد إلا أنه لم يُستخدم لمرضى التصلب العصبي، وذكرت الدراسات أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لإثبات فعالية فيتامين د في التخفيف من مرض التصلب العصبي المتعدد.

ادعاء علمي

فيتامين د مفيد في حالات ضغط الدم المرتفع

الدليل العلمي

ضعيف

درجة التأثير

طفيف / محتمل
  • تشير الدلائل إلى أن فيتامين د له ارتباط بضغط الدم وأشارت نتائج الدراسات إلى ما يلي:

     

    • انخفاض في ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يتناولون مكملات فيتامين د عن طريق الفم.
    •  انخفاض ضغط الدم الانقباضي بنسبة 9٪ مع تناول فيتامين د (800 وحدة دولية) بالإضافة إلى الكالسيوم (1200 مجم)
    • انخفض ضغط الدم الانقباضي والانبساطي بمقدار 6 ملم زئبق وزاد مستوى فيتامين د بنحو 180% عند تعرض مرضى ارتفاع ضغط الدم للأشعة فوق البنفسجية UVB ثلاث مرات في الأسبوع لمدة 3 أشهر.
  • وعلى النقيض، أشارت دراسة أخرى أُجريت على عدد كبير من الرجال والنساء عدم وجود علاقة بين تناول فيتامين د وارتفاع ضغط الدم.
  • قد يرجع هذا الاختلاف في هذه الدراسة أنها شملت مجموعات من الرجال والنساء الأصحاء، في حين أن الدراسات الأخرى ركزت على مرضى ارتفاع ضغط الدم. وبالتالي يمكن أن يكون لفيتامين د تأثيرات في حالة ارتفاع ضغط الدم.

وأثبت فيتامين د فوائد أخرى ومنها:

 

  • تناول مكملات فيتامين د (700 وحدة دولية / يوم) بالإضافة إلى الكالسيوم (500 مجم / يوم) يقلل بشكل كبير من فقدان الأسنان لدى كبار السن.
  • يساعد فيتامين د على تحسين المزاج والتخفيف من حدة أعراض القلق والاكتئاب.
  • يلعب فيتامين د دورًا مهمًا في نمو خلايا الدماغ والتحسين من وظائفه العقلية والإدراكية.

فوائد فيتامين د للبشرة

فوائد فيتامين د

يؤثر فيتامين د بشكل مباشر على وظيفة الخلايا الكيراتينية، وله دور أساسي في وقاية الجلد من الالتهابات والأمراض الجلدية المختلفة ومنها الصدفية، والبهاق، والتهاب الجلد التأتبي، وسرطان الجلد، كما أنه مضادًا للأكسدة ويؤخر من شيخوخة الجلد.

فوائد فيتامين د للشعر

تطرقت بعض الدراسات إلى فوائد فيتامين د للشعر، وذكرت أن فيتامين د عنصر مهم في دورة حياة الشعر، فيؤثر فيتامين د على بصيلات الشعر، ويحفز على نمو وإطالة الشعر، ويُعد علاجًا للمشاكل المتعلقة بالشعر وفروة الرأس.

فوائد فيتامين دال للأطفال والرضع

فوائد فيتامين د

يساعد فيتامين د على نمو العظام والأسنان بشكل سليم، ويحمي من الإصابة بلين العظام والكساح. فمع نقص فيتامين د يظهر الكساح من جديد، وتُشير الإحصائيات إلى زيادة معدل الإصابة بلين العظام والكساح لدى الأطفال في البلدان التي لا يتوفر فيها ضوء الشمس بسهولة بالإضافة إلى عدم تناولهم الأطعمة الغنية بفيتامين د.

 

وأيضًا الأمهات المرضعات التي تعاني من نقص فيتامين د سوف تُسبب لأطفالها الرضع نقص في مستوى فيتامين د لديهم، مما يعرضهم لخطر الإصابة بالكساح والسكري من النوع الأول.

فيتامين د والجنس

فوائد فيتامين د

قد يكون لفيتامين د علاقة بالجنس، وحسب ما جاء في نتائج بعض الدراسات أن فيتامين د يُحسن من الرغبة الجنسية والأداء الجنسي والحالة المزاجية لدى النساء المصابات بنقص فيتامين د.

 

وأشارت أدلة دراسة أخرى إلى بعض تأثيرات فيتامين د على التخليق الحيوي لهرموني الأستروجين والتستوستيرون، وكان لديه تأثير أيضُا على تحسين الخصوبة للذكور.

نقص فيتامين d

إن من عوامل الخطر لنقص فيتامين د هي تصبغ الجلد، الإصابة بالسمنة، شيخوخة الجلد والتقدم في العمر، حدوث ولادة مبكرة ولهذا يصفه أطباء النسا للحوامل وخاصة في الشهور الأخيرة من الحمل للحفاظ على صحة الأم والجنين.

 

والنقص الحاد في فيتامين د يسبب لين العظام وكساح الأطفال، ونقص شديد في امتصاص الكالسيوم المعوي مع زيادة إفراز هرمون الغدة الدرقية مما يسبب هشاشة العظام والتعرض للكسور.

أعراض نقص فيتامين د عند الرجال

فوائد فيتامين د

بالإضافة إلى أعراض نقص فيتامين د العامة للجسم يؤثر أيضًا على الصحة الجنسية والإنجابية للرجال، فنقص فيتامين د يؤثر على الانتصاب والرغبة الجنسية ويقلل من هرمونات الذكورة.

 

وأشارت الدراسات إلى فائدة فيتامين د لمرضى الضعف الجنسي، وأفادت بأنه من المكملات الهامة والضرورية لمنع مشاكل الذكورة.

نقص فيتامين د وتساقط الشعر

يسبب نقص فيتامين د ضعف بصيلات الشعر وحدوث تساقط للشعر، وأفادت الدراسات بأن حالات تساقط الشعر لدى النساء مرتبطة بنقص فيتامين د.

 

وأخرى أشارت إلى نقص واضح في مستوى فيتامين د لدى الحالات المصابة بالثعلبة، ويجب تزويدهم بجرعات عالية من فيتامين د لتحسين بصيلات الشعر وتحفيز الشعر على النمو.

أفضل علاج لرفع فيتامين د

إن تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د مع التعرض اليومي لأشعة الشمس أفضل طريقة لرفع مستوى فيتامين د والوقاية من التعرض لنقص فيتامين د.

 

ومن مصادر فيتامين د الطبيعية الأسماك الدهنية مثل سمك السلمون وسمك التونة، زيت كبد الحوت غني بفيتامين د وأوميجا 3، صفار البيض وحليب البقر، والبروكلي، والأفوكادو، والبابايا، والسبانخ.

 

وفي الحالات التي تعاني من نقص فيتامين د قد تحتاج إلى تناول مكملات فيتامين د مع تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د والتعرض لأشعة الشمس.

أدوية فيتامين د

تتنوع الأشكال الصيدلانية لفيتامين د لتناسب جميع الفئات والأعمار، فتتوافر على هيئة حبوب، أو كبسولات، أو حقن، أو شراب، أو نقط للأطفال الرضع. ويوجد منها تركيزات مختلفة مثل حبوب فيتامين د 50000  وتباع تحت أسماء تجارية عديدة مثل بيودال.

جرعة فيتامين د

فوائد فيتامين د

يوفر التعرض لأشعة الشمس لكامل الجسم ما يعادل 250 ميكروغرام (10000 وحدة دولية) من فيتامين د مما يشير إلى أن هذا هو الحد الفسيولوجي.

 

وأوصت الدراسات بأن جرعات فيتامين د الآمنة للبالغين تبلغ 400 و 4000 و 10000 وحدة دولية/ يوميًا، أمّا حد الجرعة السُمية 1000 ميكروغرام (40000 وحدة دولية) / يوم.

 

وفرط كالسيوم البول من الآثار الجانبية الشائعة لجرعات فيتامين د العالية، وقد يحدث أيضًا فرط كالسيوم الدم مع الجرعات العالية والمتكررة ولكنه نادر الحدوث ويكون خفيفًا وعابرًا.

 

أمّا بالنسبة لمكملات فيتامين د التي تتعدى 40000 وحدة دولية تُستخدم في نقص فيتامين د الحاد، وتُحدد جرعات فيتامين د عمومًا تحت الإشراف الطبي ووفقًا لنتائج تحاليل مستوى فيتامين د في الجسم.

 

وفي النهاية، وبعد أن تحدثنا عن فوائد فيتامين د وعن قيمته الغذائية والعلاجية للجسم، ورأينا مدى أهميته، والمخاطر التي قد يتعرض لها الجسم في حالة نقص فيتامين د، ننصح قراء موقع عافية بالحرص على تناول الأغذية الغنية بفيتامين د والتعرض اليومي لأشعة الشمس.

تنبيه  

إن  محتوى هذا المقال قد صيغ لأغراض تعليمية وإعلامية فقط. لا تشجع عافية ومحرريها القراء الأعزاء على استخدام المكملات الغذائية إلا بعد استشارة طبيب أو أخصائي رعاية صحية مؤهل.

  1. Lips P. Vitamin D physiology. Prog Biophys Mol Biol. 2006;92(1):4–8.
  2. Lucas RM, Gorman S, Geldenhuys S, Hart PH. Vitamin D and immunity. F1000Prime Rep. 2014;6.
  3. Hewison M. An update on vitamin D and human immunity. Clin Endocrinol (Oxf). 2012;76(3):315–25.
  4. Martineau AR, Wilkinson RJ, Wilkinson KA, Newton SM, Kampmann B, Hall BM, et al. A single dose of vitamin D enhances immunity to mycobacteria. Am J Respir Crit Care Med. 2007;176(2):208–13.
  5. Cutolo M, Otsa K. Vitamin D, immunity and lupus. Lupus. 2008;17(1):6–10.
  6. Bischoff-Ferrari HA, Willett WC, Wong JB, Giovannucci E, Dietrich T, Dawson-Hughes B. Fracture prevention with vitamin D supplementation: a meta-analysis of randomized controlled trials. Jama. 2005;293(18):2257–64.
  7. Chapuy MC, Arlot ME, Duboeuf F, Brun J, Crouzet B, Arnaud S, et al. Vitamin D3 and calcium to prevent hip fractures in elderly women. N Engl J Med. 1992;327(23):1637–42.
  8. Broe KE, Chen TC, Weinberg J, Bischoff-Ferrari HA, Holick MF, Kiel DP. A higher dose of vitamin D reduces the risk of falls in nursing home residents: a randomized, multiple-dose study. J Am Geriatr Soc. 2007;55(2):234–9.
  9. Lips P, Graafmans WC, Ooms ME, Bezemer PD, Bouter LM. Vitamin D supplementation and fracture incidence in elderly persons: a randomized, placebo-controlled clinical trial. Ann Intern Med. 1996;124(4):400–6.
  10.   Holick MF, others. Resurrection of vitamin D deficiency and rickets. J Clin Invest. 2006;116(8):2062–72.
  11.   Raghuwanshi A, Joshi SS, Christakos S. Vitamin D and multiple sclerosis. J Cell Biochem. 2008;105(2):338–43.
  12.   Mahon BD, Gordon SA, Cruz J, Cosman F, Cantorna MT. Cytokine profile in patients with multiple sclerosis following vitamin D supplementation. J Neuroimmunol. 2003;134(1–2):128–32.
  13.   Munger KL, Levin LI, Hollis BW, Howard NS, Ascherio A. Serum 25-hydroxyvitamin D levels and risk of multiple sclerosis. Jama. 2006;296(23):2832–8.
  14.   Zhang R, Naughton DP. Vitamin D in health and disease: current perspectives. Nutr J. 2010;9(1):1–13.
  15.   Pittas AG, Dawson-Hughes B, Li T, Van Dam RM, Willett WC, Manson JE, et al. Vitamin D and calcium intake in relation to type 2 diabetes in women. Diabetes Care. 2006;29(3):650–6.
  16.   Merlino LA, Curtis J, Mikuls TR, Cerhan JR, Criswell LA, Saag KG. Vitamin D intake is inversely associated with rheumatoid arthritis: results from the Iowa Women’s Health Study. Arthritis Rheum Off J Am Coll Rheumatol. 2004;50(1):72–7.
  17.   Krall EA, Wehler C, Garcia RI, Harris SS, Dawson-Hughes B. Calcium and vitamin D supplements reduce tooth loss in the elderly. Am J Med. 2001;111(6):452–6.
  18.   Lansdowne ATG, Provost SC. Vitamin D3 enhances mood in healthy subjects during winter. Psychopharmacology (Berl). 1998;135(4):319–23.
  19.   Eyles DW, Smith S, Kinobe R, Hewison M, McGrath JJ. Distribution of the vitamin D receptor and 1$α$-hydroxylase in human brain. J Chem Neuroanat. 2005;29(1):21–30.
  20.   Wadhwa B, Relhan V, Goel K, Kochhar AM, Garg VK, others. Vitamin D and skin diseases: A review. Indian J Dermatology, Venereol Leprol. 2015;81(4):344.
  21.   Amor KT, Rashid RM, Mirmirani P. Does D matter? The role of vitamin D in hair disorders and hair follicle cycling. Dermatol Online J. 2010;16(2).
  22.   Krysiak R, Szwajkosz A, Marek B, Okopień B. The effect of vitamin D supplementation on sexual functioning and depressive symptoms in young women with low vitamin D status. Endokrynol Pol. 2018;69(2):168–74.
  23.   Jensen MB. Vitamin D metabolism, sex hormones, and male reproductive function. Reproduction. 2012;144(2):135–52.
  24.   Canguven O, Al Malki AH. Vitamin D and Male Erectile Function: An Updated Review. World J Mens Health. 2020;39(1):31.
  25.   Xie Z, Komuves L, Yu Q-C, Elalieh H, Ng DC, Leary C, et al. Lack of the vitamin D receptor is associated with reduced epidermal differentiation and hair follicle growth. J Invest Dermatol. 2002;118(1):11–6.
  26.   Rasheed H, Mahgoub D, Hegazy R, El-Komy M, Hay RA, Hamid MA, et al. Serum ferritin and vitamin d in female hair loss: do they play a role? Skin Pharmacol Physiol. 2013;26(2):101–7.
  27.   Banihashemi M, Nahidi Y, Meibodi NT, Jarahi L, Dolatkhah M. Serum vitamin D3 level in patients with female pattern hair loss. Int J Trichology. 2016;8(3):116.
  28.   Aksu Cerman A, Sarikaya Solak S, Kivanc Altunay I. Vitamin D deficiency in alopecia areata. Br J Dermatol. 2014;170(6):1299–304.
  29.   Vieth R. Vitamin D supplementation, 25-hydroxyvitamin D concentrations, and safety. Am J Clin Nutr. 1999;69(5):842–56.
  30.   Billington EO, Burt LA, Rose MS, Davison EM, Gaudet S, Kan M, et al. Safety of high-dose vitamin D supplementation: secondary analysis of a randomized controlled trial. J Clin Endocrinol Metab. 2020;105(4):1261–73.
  31.   Wagner CL, Greer FR, others. Prevention of rickets and vitamin D deficiency in infants, children, and adolescents. Pediatrics. 2008;122(5):1142–52.
  32.   Specker B. Vitamin D requirements during pregnancy. Am J Clin Nutr. 2004;80(6):1740S–1747S.
  33.   Hill KM, Jonnalagadda SS, Albertson AM, Joshi NA, Weaver CM. Top food sources contributing to vitamin D intake and the association of ready-to-eat cereal and breakfast consumption habits to vitamin D intake in Canadians and United States Americans. J Food Sci. 2012;77(8):H170–H175.
  34.   Vitamin D. Available from: https://ods.od.nih.gov/factsheets/VitaminD-HealthProfessional/
  35.   Pearce SHS, Cheetham TD. Diagnosis and management of vitamin D deficiency. Bmj. 2010;340.
  36.   VITAMIN D. Available from: https://www.webmd.com/vitamins/ai/ingredientmono-929/vitamin-d

 

 


التعليقات


اترك تعليقاً