الأغذية والمكملات الغذائية

زيت السمك للأطفال

تمتلئ البحار والأنهار بأنواع عديدة ومختلفة من الأسماك بعضها صالح للأكل وبعضها الآخر غير صالح، لذلك يمكننا الحصول على فوائد صحية لا حصر لها من تناول بعض أنواع الأسماك أو مستخلص زيتها فيما يعرف بزيت السمك. حديثنا اليوم في المقال التالي سيكون عن زيت السمك وأنواعه، وفوائده للأطفال، وما إذا كان له أضرار أم لا، وكيفية تناوله، والجرعة المناسبة منه.

زيت السمك للأطفال

قائمة المحتوى

ما هو زيت السمك؟

زيت السمك هو زيت أو دهن يُستخلص من نسيج الأسماك الدهنية كسمكة التونة أو المكاريل، وأحيانًا يمكن استخراجه من كبد أنواع أخرى من الأسماك.

 

يتكون زيت السمك من ٣٠٪ أوميجا ٣ بينما يحتوي على دهون أخرى بنسبة ٧٠٪ من ضمنها فيتامين أ، وفيتامين د.

 

يعد زيت السمك “الأوميغا ٣” الموجود في الأسماك الدهنية ذي فائدة صحية أكبر من الأوميجا ٣ الموجود بمصادر نباتية.

 

هل زيت السمك مفيد للأطفال؟

يعد زيت السمك أو الأحماض الدهنية “أوميغا ٣” من العناصر الغذائية الهامة للصحة العامة للطفل، وتكمن فوائد زيت السمك للأطفال فيما يلي:

 

  • تحسين أعراض اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه “ADHD”

يعاني بعض الأطفال من اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه “ADHD” فتظهر عليهم عدة أعراض مثل كثرة الحركة، وعدم التركيز، والاندفاع.

 

وُجد أن تناول زيت السمك أو الأوميجا ٣ يساعد كثيرًا في تقليل تلك الأعراض وتحسين الذاكرة، و الانتباه.



 

  • تقليل أعراض الأزمة الصدرية

ربما يساعد تناول زيت السمك” أوميجا ٣” على تقليل أعراض الأزمة الصدرية لدى الأطفال المتمثلة في وجع الصدر، وصعوبة التنفس، والكحة الشديدة.

 

  • تحسين جودة النوم

تؤثر اضطرابات النوم على نسبة ٤٪ من الأطفال، وفي محاولة لتقليل تلك الاضطرابات تُنصح الحوامل بتناول الأوميجا ٣ التي ربما تحسن جودة نوم الطفل بعد الولادة.

 

  • تطوير الصحة العقلية

يحسن تناول زيت السمك من الصحة العقلية ووظائف المخ والذاكرة، وكذلك القدرات التعليمية لدى الأطفال.

فوائد زيت السمك للأطفال

فوائد زيت السمك للأطفال

ادعاء علمي

زيت السمك مفيد للأطفال

الدليل العلمي

قوي

درجة التأثير

عالي
  • أثبتت دراسة أجريت على ١٣ طفل يعانون اضطراب التوحد، وتتراوح أعمارهم بين 5: 17 سنة، أن تناول ١.٥ جرام من الأحماض الدهنية "أوميغا ٣" بالإضافة إلى مكملات أخرى يساعد في تقليل أعراض التوحد وما يصاحبه من تصرفات عدوانية.
  • وفي تجربة أجريت على عدد من الأطفال لإثبات تأثير زيت السمك في الحد من الالتهابات، ومن ثَم تقليل أعراض الأزمة الصدرية، اتضح أن تناول تلك المجموعة من الأطفال للأوميغا ٣ بجرعات محددة يقلل أعراض الأزمة مع الالتزام بالبعد عن المثيرات البيئية.
  • وفي دراسة أخرى أجريت على الأطفال الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه "ADHD" لوحظ أن تناول الأوميجا ٣ يساهم بدرجة كبيرة في تحسين الذاكرة، وزيادة تركيز الطفل، و تفاعله مع الآخرين دون عدوانية أو تشتيت، وفرط في الحركة.

جرعة زيت السمك للأطفال

تعتمد جرعة الأوميجا ٣ التي يحتاجها الطفل يوميًا على عمر الطفل وجنسه، ويعد الأوميجا ٣ “alpha-linolenic acid” من أشهر أنواع المكملات الغذائية التي يتناولها الأطفال. تقدر جرعة زيت السمك للأطفال من أعمار مختلفة كما يلي:

 

  • من عمر صفر: ١٢ شهر يحتاج إلى ٠.٥ جرام من زيت السمك.
  • من عمر سنة : ٣ سنوات يحتاج إلى ٠.٧ جرام من زيت السمك.
  • من عمر ٤ : ٨ سنوات يحتاج إلى ٠.٩ جرام من زيت السمك.
  • الإناث من عمر ٩: ١٣ سنة تحتاج إلى ١ جرام من زيت السمك.
  • الذكور من عمر ٩: ١٣ سنة يحتاجون إلى ١.٢ جرام من زيت السمك.
  • الإناث من سن ١٤: ١٨ سنة تحتاج إلى ١.١ جرام من زيت السمك.
  • الذكور من سن ١٤: ١٨ سنة يلزمهم ١.٦ جرام من زيت السمك.

 

يمكن تعزيز وزيادة ما يتناوله الطفل يوميًا من زيت السمك أو الأوميجا ٣ من خلال إدراج بعض أنواع الأطعمة في النظام الغذائي للطفل مثل المكسرات، وبذر الكتان، والأسماك الدهنية.

 

أما إذا كان طفلك لا يقبل تناول الطعام الغني بالأوميجا ٣، يُنصح في تلك الحالة اللجوء إلى المكملات الغذائية لكن بعد استشارة الطبيب لتحديد الجرعة اللازمة للطفل.

الأشكال الصيدلانية لزيت السمك للأطفال

يتوفر زيت السمك للأطفال إما على هيئة سائل “Syrup or liquid” ذي أطعمة محببة للأطفال، كطعم البرتقال والفراولة، وإما على هيئة كبسولات جيلاتينية قابلة للمضغ.

 

ويفضل للسن الصغير من عمر سنة إلى ست سنوات تناول الأوميجا ٣ في صورته السائلة حتى يسهل الحصول على الفائدة كاملة من المكمل الغذائي من خلال إضافة نصف ملعقة صغيرة منه إلى ماء أو عصير، أو تناولها مباشرة.

أضرار زيت السمك للأطفال

أضرار زيت السمك للأطفال

تعد أضرار زيت السمك للأطفال أو الآثار الجانبية لزيت السمك على الأطفال محدودة للغاية ولا تصنف أنها خطيرة، وتشمل تلك الأضرار ما يلي:

 

  • رائحة نفس غير محببة.
  • مذاق سيء بعد تناوله.
  • صداع.
  • حرقان بالصدر “Heartburn”.
  • اضطرابات بالمعدة.
  • شعور بالغثيان والإسهال.

 

يمكن تفادي تلك الأضرار أو الآثار الجانبية التي تظهر على بعض الأطفال من خلال الالتزام بالجرعات المحددة من زيت السمك للطفل.

 

أما إذا كان الطفل لديه حساسية من تناول زيت السمك كمكمل غذائي أو من أنواع السمك المختلفة، فيُنصح بتناول مصادر أخرى تحتوي على أوميغا ٣ مثل بذور الكتان التي توفر للطفل نفس احتياجاته تقريبًا  من تلك الأحماض الدهنية.

الخلاصة: زيت السمك للأطفال

الخلاصة: زيت السمك للأطفال

بعد أن تحدثنا عن فوائد زيت السمك للأطفال، يُنصح بالاهتمام بالتغذية الصحية السليمة للطفل ليحصل على جميع احتياجاته من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم والعقل.

 

ولا مانع من إعطاءه مكملات زيت السمك الغذائية إذا كان في حاجة إليها، ولكن بعد استشارة الطبيب والالتزام بالجرعات المحددة لتجنب أي أضرار محتملة ومن أجل صحة أفضل لأطفالنا.

تنبيه  

إن  محتوى هذا المقال قد صيغ لأغراض تعليمية وإعلامية فقط. لا تشجع عافية ومحرريها القراء الأعزاء على استخدام المكملات الغذائية إلا بعد استشارة طبيب أو أخصائي رعاية صحية مؤهل.

            1. Should Kids Take Omega-3 Supplements? Available from: https://www.healthline.com/nutrition/omega-3-for-kids#bottom-line
            2. Amminger GP, Berger GE, Schäfer MR, Klier C, Friedrich MH, Feucht M. Omega-3 fatty acids supplementation in children with autism: a double-blind randomized, placebo-controlled pilot study. Biol Psychiatry. 2007;61(4):551–3.
            3. Hodge L, Salome CM, Hughes JM, Liu-Brennan D, Rimmer J, Allman M, et al. Effect of dietary intake of omega-3 and omega-6 fatty acids on severity of asthma in children. Eur Respir J. 1998;11(2):361–5.
            4. Johnson M, Östlund S, Fransson G, Kadesjö B, Gillberg C. Omega-3/omega-6 fatty acids for attention deficit hyperactivity disorder: a randomized placebo-controlled trial in children and adolescents. J Atten Disord. 2009;12(5):394–401.
            5.  



التعليقات


اترك تعليقاً